HADIRKAN NIAT SAAT BERAMAL!

Al-Imam an-Nawawi rahimahullah berkata,

اعلم أنه ينبغي لمن أراد شيئا من الطاعات وإن قل أن يحضر النية وهو أن يقصد بعمله رضا الله عز وجل وتكون نيته حال العمل ويدخل في هذا جميع العبادات من الصلاة والصوم والوضوء والتيمم والاعتكاف والحج والزكاة والصدقة وقضاء الحوائج وعيادة المريض واتباع الجنائز وابتداء السلام ورده وتشميت العاطس وإنكار المنكر والأمر بالمعروف وإجابة الدعوة وحضور مجالس العلم والأذكار وزيارة الأخيار والنفقة على الأهل … إلى قوله : وكذلك ما أشبه هذه الأعمال Selengkapnya

SIFAT SOMBONG MENGHALANGIMU DARI KEBAIKAN YANG SANGAT BESAR

SIFAT SOMBONG MENGHALANGIMU DARI KEBAIKAN YANG SANGAT BESAR

Al-Imam Ibnu Qudamah al-Maqdisi rahimahullah berkata,

ومن شر أنواع الكبر ما يمنع من استفادة العلم، وقبول الحق، والانقياد له.
وقد تحصل المعرفة للمتكبر، ولكن لا تطاوعه نفسه على الانقياد للحق

“Termasuk dari jeleknya berbagai macam jenis kesombongan adalah menghalangi seseorang dari mengambil faedah ilmu, menerima, dan tunduk kepada kebenaran. Terkadang seorang yang sombong mengetahui kebenaran itu tetapi, jiwanya enggan tunduk dan menerima terhadap kebenaran tersebut.” Selengkapnya

MENAMPAKKAN DAN MENYEMBUNYIKAN AMALAN

بسم الله الرحمن الرحيم

Al-Imam Ibnu Qudamah al-Maqdisi rahimahullah berkata,

فاعلم أن في إسرار الأعمال فائدة لإخلاص والنجاة من الرياء، وفي الإظهار فائدة الاقتداء، وترغيب الناس في الخير.
ومن الأعمال ما لا يمكن الإسرار به كالحج والجهاد.
والمظهر للعمل ينبغي أن يراقب قلبه، حتى لا يكون فيه حب الرياء الخفي، بل ينوي الاقتداء به Selengkapnya

DADA YANG LAPANG ADALAH SALAH SATU SEBAB MANUSIA MENDAPAT HIDAYAH

DADA YANG LAPANG ADALAH SALAH SATU SEBAB MANUSIA MENDAPAT HIDAYAH

قال الشيخ عبد الرحمن بن ناصر السعدي

{ رب اشرح لي صدري } أي: وسعه وأفسحه، لأتحمل الأذى القولي والفعلي، ولا يتكدر قلبي بذلك، ولا يضيق صدري، فإن الصدر إذا ضاق، لم يصلح صاحبه لهداية الخلق ودعوتهم.
قال الله لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم: { فبما رحمة من الله لنت لهم ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك } وعسى الخلق يقبلون الحق مع اللين وسعة الصدر وانشراحه عليهم. Selengkapnya

WASPADALAH DARI RIYA’

بسم الله الرحمن الرحيم

WASPADALAH DARI RIYA’

Asy-Syaikh Muhammad bin Shalih al-‘Utsaimin berkata,

احذر يا أخي من الرياء! لا تحسن صلاتك لأن الناس يرونك، ولا تتصدق لأن الناس يرونك، ولا تعمل أي عمل من أجل أن يقول الناس: عمل فلان؛ فإن ذلك محبط لعملك، واحذر أيضا أن يدخل عليك الشيطان هذا، أعني: خوف الرياء، فإن من الناس من يريد العمل الصالح فيأتيه الشيطان ويقول: أنت مراء Selengkapnya

Didukung oleh: Islamhariini.com